حواء

لو مش عايز تصرف كتير فى الشوبينج احذر هذه العربة.. دراسة جديدة تكشف مفاجأة


يذهب الناس للمحلات التجارية للتسوق لشراء المنتجات المختلفة التي يحتاجون إليها من أطعمة ومشروبات، وقد يفضل البعض الإكتفاء بشراء ما يحتاجون له، أو بشراء المنتجات الترفيهية أو زيادة عن حاجتهم الحالية لها، ويعود ذلك بزيادة أو إنخفاض الأرباح على المحلات التجارية، ولكن وجدت إحدى الدراسات الحديثة أن عمليات زيادة المبيعات لا تعتمد على ما يشتريه الزبائن ولكن تعتمد على عربة التسوق داخل المحل التجارى.


 


تأثير عربات التسوق على مبيعات المحلات التجارية


وجدت إحدى الدراسات أن وضع المقابض على عربات التسوق يمكن أن يعزز المبيعات بنسبة 25 %، حيث أكدت النظرية على أن العربات ذات المقود العادي تجعل الإنسان يضطر لاستخدام “العضلة ثلاثية الرؤوس” – وهي حركة مرتبطة بدفع الأشياء بعيدًا فتجعله يلتقط بضائع أقل، ولكن يحدث العكس عند استخدام عربة ذات مقود مصممة بشكل موازٍ لبعضها البعض مثل عربة اليد، لأن في هذه الحالة يستخدم الزبون عضلات ذات الرأسين التي يستخدمها لسحب الأشياء نحوه، وبالتالي يضع المزيد من البضائع في العربة، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية.


واكتشف علماء من كلية بايز للأعمال بجامعة بمدينة لندن، خلال دراستهم تأثير مقابض عربة التسوق على قرارات الشراء، وقال البروفيسور زاكاري إستس، الذي شارك في قيادة الدراسة: “إنه لأمر مروع أن نجد أن إجراء تغيير بسيط في وضع المقابض يمكن أن يكون له تأثير كبير على إنفاق المتسوقين..وفي الواقع، فإن المقابض تجعلنا فعليًا نستعرض عضلات التسوق لدينا”.


وخلال الدراسة أنفق العملاء الذين لديهم عربات تسوق عادية 22 جنيه إسترليني في المتجر، لكن العملاء الذين لديهم عربات مُكيَّفة أنفقوا 7 جنيه إسترليني إضافية، و نشرت نتائج هذه الدراسة في مجلة التسويق.


وقال البروفيسور إستس إن النتائج يمكن أن تساعد أيضًا المتسوقين الأذكياء، أن يقللوا في إنفاق النقود خلال التسوق بالمحلات التجارية، عند استخدام عربات تسوق قياسية.


التسوق بالمحلات التجارية
عربة تسوق بمقابض
عربة تسوق بمقابض


 


مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى