غاده عبد الرازق لخيري رمضان ويوسف الحسيني بفرح لما بلاقي حد شهم