عمرو مصطفى لشيرين عبد الوهاب “الواطى عمرة ما هيكون بني آدم ومسئول…عرتينا”