اخبار مصر

انخفاض شديد فى اسعار الشقق و العقارات فى الاشهر القليلة القادمة و السبب…

شهدت اسعار الشقق و العقارات في مصر ارتفاعات كبيرة خلال الاشهر الماضية، وخاصة بعد تعويم الجنية المصرى فى شهر نوفمبر الماضي.

وتأتي زيادت الاسعار بشكل عام فى ظل تراجع القدرة الشرائية للمصريين، بعدما فقد الجنيه أكثر من نصف قيمته أمام سعر الدولار بعد تعويمة.



وأثار استمرار ارتفاع العقارات التنبؤات لإمكانية حدوث فقاعة عقارية تهدد بانخفاض كبير ومفاجئ في أسعار الوحدات السكنية، وضعف الطلب عليها.

و قد زادت الاسعار فى المتوسط بنسبة 30% وصلت الزيادة في الأسعار إلى 50% و40% في بعض المناطق مثل الشيخ زايد و القاهرة الجديدة.

و الجدير بالذكر ان زيادت الاسعر ليست زيادة وهمية، ولكنها ناتجة عن زيادة حقيقية في التكلفة.

حيث كان سعر متر الأرض يتراوح بين 300 و400 جنيه، ووصل حاليا إلى 4 آلاف أو 5 آلاف جنيه، كما أن باقي معدات البناء زادت نتيجة زيادة سعر الدولار.



و تحدث الفقاعة العقارية حينما ترتفع قيمة العقار بشكل سريع وكبير مما يجعل سعره فى السوق أعلى بكثير من قيمته الأساسية، وهي القيمة العادلة التي يحددها الخبراء.مما يدفع قيمة العقار للتراجع بشدة وانفجار الفقاعة.

فما رأيك هل من الممكن أن تشهد مصر فقاعة عقارية خلال الفترة المقبلة؟

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.